المرح في الصيف

رابط إلى الموقع باللغة الإنجليزية


التنزه مشياً على الأقدام

التنزه مشياً على الأقدام

More
توجد الكثير من ممرات المشاة ذات المناظر الخلّابة في جميع أنحاء الوادي الأخضر والمشمس بطول حوالي 580 كلم.

الدراجات الجبلية

الدراجات الجبلية

More
400 كم من المسارات المذهله المخصصة للدراجات الجبلية مع مستويات مختلفة من الصعوبة

الغولف

الغولف

More
أربعة ملاعب غولف مختلفة تماماً عن بعضها تقع ضمن مسافة تبلغ 30 كم فقط.

الرياضات المائية

الرياضات المائية

More
تتوفّر أفضل الظروف من أجل الإبحار وركوب الأمواج الشراعي والتزلّج على الأمواج بواسطة طائرة ورقية.

المغامرات العائلية

المغامرات العائلية

More
إن الإقامة في سان موريتز تعتبر مغامرة لكافة أفراد العائلة.

اكسبريس بيرنينا

اكسبريس بيرنينا

More
القطار من الجبال إلى القفار.

جلاسيير اكسبريس

جلاسيير اكسبريس

More
من سانت موريتز إلى زيرمات

النشاطات الشتوية

روابط إلى الموقع الإلكتروني باللغة الإنجليزية


تناول الطعام في الجبال

تناول الطعام في الجبال

More
ألذ وأشهى الأطباق اللذيذة الألبية تجدونها في موتاس موراغل

المزالج وألواح التزلّج

المزالج وألواح التزلّج

More
350 كم من منحدرات التزلّج مع أفضل الثلوج الناعمة كالزغب في جبال الألب.

غلونا بلينا

غلونا بلينا

More
التزلّج تحت ضوء القمر في ديافوليزا

المرح

الأنشطة الصيفية

الموقع الجغرافي على الجانب الجنوبي من جبال الألب يعني أنّه في الصيف تستفيد سان موريتز ومنطقة وادي إنغادين العليا الخضراء والفاتنة بأكملها من المناخ المعتدل في إيطاليا. خلال الطقس الجيد، تهب رياح "مالويا" المنعشة من الجنوب الغربي، محضرةً برودة لطيفة إلى هواء الجبال. خلال فصل الصيف توفّر أرض الوادي الشاسعة، والتي تتناثر فيها البحيرات، مجموعة متنوعة من أماكن التنزه مشياً على الأقدام موجودة في الطبيعة البِكر. كما يوفّر الركوب في عربة تجرها الخيول على طول مجرى النهر، مروراً بالورود الألبيّة ذات الرائحة الفوّاحة وعميقاً في الوادي الجانبي الوعر، تجربةً تأملية بشكلٍ رائع. سوف يُفتن لاعبو الغولف بملاعب الغولف الأربعة المختلفة تماماً عن بعضها وذات الإطلالات التي تخطف الأنفاس.
بفضل عربات التلفريك وسكك الحديد المعلقة والمقاعد المعلقة بمصاعد هوائية لنقل المتزلجين، يمكنك الصعود إلى قمم جبالنا بشكلٍ سريعٍ وسهل ودون بذل جهدٍ بدني. ارتفع صعوداً حتى قمة كورفيجليا، على سبيل المثال، إنّه الجبل فوق سان موريتز؛ أو جبل كورفاتش، حيث توجد محطة القمة الأعلى في جبال الألب الشرقية على ارتفاع 3303 م؛ وموتاس موراجل بمناظره الخلّابة، إنّه موطن أول فندقٍ يستعمل "الطاقة الزائدة" في جبال الألب أو جبل ديافوليزا، الذي يتمتع بإطلالاتٍ مذهلةٍ على الأنهار الجليدية والجبال.
وتجعل رياح "مالويا" الشهيرة، في الوقت نفسه، من سان موريتز إنغادين جنةً لمختلف الرياضات المائية- بما في ذلك الإبحار وركوب الأمواج الشراعي والتزلّج على الأمواج بواسطة طائرة ورقية.
توفّر القطارات البانورامية مثل "بيرنينا إكسبريس" أو "غلاسيه إكسبريس" القيام برحلةٍ مُبهجةٍ على مدار السنة من مدينة تيرانو في إيطاليا أو من زيرمات عبر جبال الألب العالية في قلب سويسرا إلى سان موريتز

الأنشطة الشتوية

لا تترك لك المرافق المتوفّرة أيّ شيءِ ترغبه دون أن تلبيه، فمن المؤكد بأنَّ أماكن التزلّج مغطاة بالثلوج إلى حدٍ كبير والتنوع مضمون: فالتزلّج في سان موريتز ومنطقة إنغادين يعني أفضل الثلوج في جبال الألب والرياضات الشتوية على أعلى مستوى. يعمل سبعة وخمسون مصعد تلفريك بين ارتفاعات تبلغ 1716 و3303 متر. لدى عشاق الرياضات الشتوية خيار التزلّج على 88 من  المسارات التي تغطي ما مجموعه 350 كيلومتر من منحدرات التزلّج التي تنتظر من يقوم باكتشافها. وفي جميع أنحاء المنطقة،  تلبي 34 من المطاعم الجبلية رغبات الزوار في أجواءٍ من الرفاهية، وتقدّم تشكيلة من أطباق الذوّاقة الشهية. 150 كم من مسارات التنزه في فصل الشتاء تقودك تحت سماوات دائمة الزرقة تقريباً- وذلك عبر أربع بحيرات متجمدة، إلى الوديان الجانبية السحرية. ولكن لا توجد وسائل نقل تناسب هذه المناظر الطبيعية الشاعرية أفضل من مِزلقةٍ تجرها الخيول.


الرحلات-السياحية-في-مدينة-زيوريخ

خلال 3 ساعات بالسيارة من سان موريتز تصل إلى مدينة زيوريخ الرئيسية وذات نمط للحياة. زيوريخ هي المزيج المثاليُّ قبل أو بعد الإقامة في سان موريتز الساحرة.

توفّر زيوريخ، التي تقع عند بحيرة زيوريخ، مزيجاً من الاكتشاف والاستمتاع والطبيعة والثقافة. تغري أبرز أطايب الطهي ومتعة التسوّق وأكثر من 100 صالة عرض فنيّة والحياة الليلية المفعمة بالحيوية والكثير من الأحداث وعدد لا يُعد ولا يحصى من الواحات الخضراء في وسط هذه المدينة السويسرية الضيوفَ لإمضاء وقت أطول فيها والاستمتاع.